الجمعة، 27 يناير، 2012

كل شيء عن غشاء البكاره ( ولأول مره بالصور الطبيعيه )


يوجـــد هذا الغشاء على بعد 1 إلى 2 سم تقريبا من مدخل المهبل

إغلاق هذا الغشاء لفتحة المهبل هو إغلاق جزئي، و كأنه حلقة جلدية تحيط بفوهة المهبل.
بمعنى أخر: يتمتع الغشاء بفتحة طبيعية تترك دم الدورة يسيل عند الفتيات قبل الزواج

صورة توضح أحد الأشكال الطبيعية لغشاء البكارة. و بالصورة التالية شكل
حقيقي وطبيعي
تنبية
ممنوع المشاهدة لـمن هم أقل من 19سنه



يتوضع هذا الغشاء على بعد 1 إلى 2 سم تقريبا من مدخل المهبل. هذه المسافة تقريبية تتراوح من فتاة لأخرى حسب البدانة و حسب حجم الاشفار


الصورة أعلاه توضح العمق الذي يتواجد عليه الغشاء بالنسبة لفتحة الفرج









يتطلب مشاهدة الغشاء مباعدة الاشفار الكبيرة و الصغيرة التي تغطي هذا الغشاء

هذا العمق يفسر صعوبة مشاهدة الغشاء و ندرة احتمال تمزقه لدى رض الفرج. ما يصاب بالرض أولا هم الاشفار.


الصورة اعلاه توضح كيف أن البكارة تتوضع على عمق 2 سم من سطح الفرج. و تغطيها الاشفار الصغيرة و الكبيرةـ و التي تمت مباعدتها بهذه الصورة كي نرى موضع البكارة التي تغطي فتحة المهبل. المهبل بالذات، و هو القناة التي تأوي القضيب أثناء الجماع تبدأ أعتبارا من هذه الفتحة الى العمق. بالصورة أعلاه لا يشاهد من المعبل سوى بدايته. لفحص المهبلـ يجب وضع أداة فحص خاصة تسمى speculom . تسمح بتعيد جداري المهبل من أجل الوصول الى عمقه و مشاهدة عنق الرحم



التحري عن غشاء البكارة
التحري عن البكارة أمر صعب، و محفوف بإمكانية الوقوع بالخطأ، سواء من قبل الطبيب
أم من قبل الزوج .
فحص الغشاء و التحري عن كونه موجود أو متمزق، هو أمر طبي، يتطلب معرفة جيدة بتشريح المنطقة.

تجلس الفتاة بوضع فحص نسائي مع تبعيد للأرجل

و يجب أن تتوفر إنارة جيدة وأن تتعاون الفتاة مع الفاحص



يفضل أن يجري التحري عن البكارة طبيب يعرف تشريح المنطقة جيدا. أي لا يمكن لأي طبيب
القيام بذلك، فقط الطبيب الذي أجرى تمرين مهني على هذا الأمر. كما يستحيل تقريبا أن تفحص
الفتاة بكارتها بنفسها.
و لا يمكن للزوج و لا يمكن لأي شريك جنسي أن يجزم بأن الفتاة عذراء أم لا،
بسبب التنوع الكبير بأشكال الغشاء . قد يصعب أحيانا حتى لطبيب مختص أن يحدد بشكل قطعي
ما أن كانت الفتاة قد مارست الجنس أم لا. لأن الغشاء قد يكون واسع أصلا و يسمح بدخول شيء
(مثل قضيب رجل او إصبع أو أي أداة استمناء) دون أن يسبب الأمر تمزق بالبكارة.
و يستحيل أن يشير الفحص إلى عمر التمزق أو الى تاريخ حصوله.
يمكن فقط باليومين التاليين للتمزق أن نعرف أنه حديث العهد نظرا لعدم إلتآم الجرح.

واتمنى لكم الفائده

هذا ولكم تحياتي ,,,,,,,,

Share

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites